مقترح أمريكي حول الصحراء المغربية و البوليساريو تتوعد بتحريك انفصاليي الداخل


مقترح أمريكي حول الصحراء المغربية و البوليساريو تتوعد بتحريك انفصاليي الداخل

تقدمت الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الثلاثاء، بمقترح إيفاد بعثة من مجلس الأمن لزيارة الأقاليم الجنوبية للمملكة بهدف تسريع عملية تسوية النزاع وتجنب أي توتر مسلح في المنطقة.

ووفق يومية “المساء” التي أوردت الخبر  فقد تقدمت ممثلة الولايات الأمريكية في المجلس بالمقترح الذي لقي دعما من قبل باقي الأعضاء في المجلس. ورحبت جبهة البوليساريو بالمقترح الأمريكي الذي اعتبرته تقدما، خاصة في ظل التطورات التي يشهدها النزاع. وتسعى جبهة البوليساريو إلى تحريك انفصاليي الداخل في حال تم تجسيد المقترح الأمريكي على أرض الواقع من أجل إحراج السلطات المغربية أمام أعضاء الوفد.

وفي سياق متصل، يقوم قائد قوات حفظ السلام، التابعة للأمم المتحدة، بزيارة للمغرب هذا الأسبوع، حيث سيلتقي مسؤولين مغاربة في الرباط لإجراء محادثات حول تسهيل عمل بعثة «المينورسو»، كما سيزور الأقاليم الجنوبية للمملكة.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن قائد قوات حفظ السلام هيرفيه لادسو سيسافر هذا الأسبوع إلى المغرب من أجل تسهيل مهمة بعثة «المينورسو» في المنطقة. ونقل عن المسؤول الأممي ذاته أنه سيجري محادثات في الرباط، وسيزور مقر بعثة الأمم المتحدة «المينورسو» في العيون. كما سيزور مخيمات تندوف والجزائر لإجراء مباحثات مع المسؤولين الجزائريين حول قضية الصحراء، مشيرا في حديثه للصحافيين إلى أن زيارته تهدف إلى الرفع من الروح المعنوية لبعثة «المينورسو».

زيارة قائد قوات حفظ السلام هيرفيه لادسو هي أول زيارة لمسؤول كبير في الأمم المتحدة إلى المنطقة بعد الزيارة الأخيرة لبان كي مون التي تسببت في أزمة مع الرباط بعد تخليه عن حياده المفروض ووصفه المغرب بالبلد «المحتل»، وهو ما دفع الرباط إلى طرد عدد من أعضاء بعثة «المينورسو»، قبل أن تعود البعثة إلى عملها بعد مفاوضات بين المسؤولين الأمميين والمغرب.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons