مراقبون : المغرب يستعد لإعادة الانتخابات بعد فشل بنكيران في تشكيل الحكومة


مراقبون : المغرب يستعد لإعادة الانتخابات بعد فشل بنكيران في تشكيل الحكومة

أعلن وزير الداخلية محمد حصاد، أمس الأربعاء 30 نونبر 2016، أنه بمناسبة المراجعة السنوية العادية للوائح الانتخابية العامة، يذكر المواطنات والمواطنين غير المقيدين في اللوائح المذكورة، الذين تتوفر فيهم الشروط المطلوبة قانونا، والبالغين من العمر 18 سنة شمسية كاملة على الأقل أو الذين سيبلغون هذا السن في 31 مارس 2017، أن “الأجل المحدد لتقديم طلبات قيدهم فيها سينتهي يوم 31 دجنبر 2016”.

بلاغ لوزارة الداخلية ، أفاد أن تقديم طلبات القيد من طرف المعنيين بالأمر، سيكون من داخل الوطن أو من الخارج، إما مباشرة لدى المكاتب الإدارية المختصة أو عن طريق الموقع الإلكتروني www.listeselectorales.ma

وأضاف البلاغ أنه يتعين على الناخبات والناخبين الذين غيروا محل إقامتهم أن يقدموا قبل انصرام الأجل القانوني المذكور طلبات نقل قيدهم إلى الجماعة أو المقاطعة التي انتقلوا للإقامة في نفوذها الترابي، أو إخبار السلطة الإدارية المحلية بعنوانهم الجديد بالنسبة للذين قاموا بتغيير محل إقامتهم داخل نفس الجماعة أو المقاطعة.

وتأتي هذه الخطوة، بعد أقل من شهرين على إجراء انتخابات التشريعية، الأمر الذي فسره مراقبون بأن الدولة تعلن استعدادها لإعادة إجراء الإنتخابات بعد تعثر مشاورات تشكيل الحكومة، خاصة بعد فشل  عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة المعين في تدبير  الخلافات بخصوص المشاورات الحزبية حول الحكومة والإعلان تشكيل هذه الأخيرة.

 

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons