عاجل : مفاجأة مدوية .. إلياس العماري يدعو إلى الصلح ويمد يده إلى البيجيدي


عاجل : مفاجأة مدوية .. إلياس العماري يدعو إلى الصلح ويمد يده إلى البيجيدي

بعد اتهامه حزب العدالة والتنمية  بأنه “مشروع دعوي أممي جبار متوحش العقيدة وفائق الوسائط التواصلية و الموارد اللوجيستيكية و المالية و القدرة على تجنيد شبكات التواطؤ والعمالة الداخلية والخارجية”، وأنه يسعى لإلحاق المغرب  “بأفواه وأصوات المرتزقة والعملاء، لجنون فقه علماء مشرق التعصب والتطرف والتكفير، وشرعنة الفتن والحروب وتدمير العمران و الحضارة “، خرج إلياس العماري، في مقال له يدعو إلى “مصالحة تاريخية شجاعة” تشمل حتى حزب العدالة والتنمية.

في مقاله، الذي فضل نشره بموقع هسبريس، مهملا مواقعه وجرائده ومجلاته العديدة، قال إلياس:” رغم كل العوائق والاستفزازات، فنحن، في حزب الأصالة والمعاصرة، متشبثون بتجسير مطلب المصالحة تجاه الجميع؛ في وطن يتسع للجميع”.

واستحضر الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة الأسس التي بني عليها حزب الجرار، حيث كتب : “تشهد الوثائق التأسيسية لحزب الأصالة والمعاصرة، بمرجعيات تقرير الخمسينية وتقرير هيأة الإنصاف والمصالحة، وباختيارات برنامجنا الانتخابي، على أن المصالحة من أجل الإنقاذ تعبر، بجدارة، عن إرادتنا الطوعية في المساهمة ضمن تقعيد ورش المصالحة، كمفتاح منهجي وقيمي ثمين، لتجاوز عقلاني وشجاع للانتكاسات والخصومات الناتجة عن طغيان ثقل الماضي الموروث عن تاريخنا المديد، بتضحيات الشهداء وأمجاد الأجداد، وكذا بأعطاب التاريخ وانتكاساته”.

وختم العماري مقالته بـ”نستشرف اليوم، كحزب وطني فتي ومناضل، خطوات ومسارات مصالحاتنا الرحبة، بإرادتنا الواثقة وأيادينا الممدودة للجميع، لنتخلص من خصوماتنا الجوفاء وأحقادنا العمياء؛ ونتقدم سويا نحو الاعتراف المتبادل ببعضنا البعض، واضعين مصلحة الوطن وكرامة الشعب على رأس الأولويات، وآخذين الصالح العام المشترك مأخذ جد ومسؤولية، وحاملين في قلوبنا حب جذور وطننا المغرب، المدثرة بملاحم وشجاعة أجدادنا الأبطال في حفظ وحدة ومجد وإشعاع الكيان الوطني المغربي الشامخ في التاريخ.

إلياس الذي أراد إفهام القارئ بأن موقفه هذا ناتج عن قراءته لنتائج انتخابات 7 أكتوبر، تناسى أنه قال في البيجيدي، بعد ظهور النتائج، ما لم يقله مالك في الخمر. فمن  يا ترى دفعه لكتابة هذه “المصالحة” ولأي غرض. الأيام القادمة ستظهر المخفي.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons