عاجل : فنانون معروفون متورطون في فضيحة الصنهاجي و التصوير تم في مدينة تطوان


عاجل : فنانون معروفون متورطون في فضيحة الصنهاجي و التصوير تم في مدينة تطوان

كشفت مصادر متطابقة، أن عددا من الفنانين المعروفين في الساحة الفنية متورطون في فضيحة الفيديو الإباحي الذي ظهر فيه المغني الشعبي “سعيد الصنهاجي” عاري تماما وفي حالة غير طبيعية ويقوم بحركات خادشة بالحياء بحضور 3 أشخاص وفتاة.  .
ووفق المعطيات الواردة، فإن تصفية حسابات بين مجموعة من الفنانين وبين الصنهاجي، ساهمت أيضا في نشر هذا الفيديو على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي.
وحسب المصادر ذاتها، فإن شريط الفيديو المذكور تم تصويره في تطوان في سنة 2012، بعد حفل أحياه المطرب الشعبي، مشيرا إلى أنه منذ تلك الفترة ظل سعيد الصنهاجي يتعرض للابتزاز ممن قاموا بتصوير الفيديو، وحصلوا منه على مبالغ مالية طائلة، قبل أن يتقدم بشكاية إلى مصالح الأمن.

وأضافت المصادر ذاتها أن المطرب الشعبي تقلى، أخيرا، اتصالا جديدا من مبتزيه يطالبونه فيه بمديهم بمبالغ مالية جديدة، فقام بإبلاغ مصالح الأمن التي نصبت كمين لهم، قبل أن تتمكن من إيقاف أحدهم أثناء تسلمه المبلغ من وكالة لتحويل الأموال في طنجة و يتعلق الأمر بـ “طولي” كان من بين الذين ظهروا في الفيديو مع الصنهاجي، مشيرا إلى أن البحث ما زال متواصلا لإيقاف باقي المتورطين في عملية الابتزاز، والذين قاموا بنشر الفيديو في “الفايس” انتقاما من اعتقال شريكهم في طنجة.

وكان الصنهاجي قد خرج بفيديو مصور ، صبيحة اليوم الخميس، يطلب فيه “المسامحة” من المغاربة، مؤكدا أن الشريط المصور مفبرك، وأنه أعطى مبالغ مالية مهمة لأحد الأشخاص مقابل عدم نشره.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons