عاجل : اندلاع الثورة الأمريكية .. مظاهرات و احتجاجات خطيرة و كاليفورنيا تطالب بالانفصال


عاجل : اندلاع الثورة الأمريكية .. مظاهرات و احتجاجات خطيرة و كاليفورنيا تطالب بالانفصال

انطلقت حملات على مواقع التواصل الاجتماعي، تدعو لانفصال ولاية كاليفورنيا عن أمريكا  عبر استفتاء سيقام في خريف 2019، بالتزامن مع مظاهرات في أجزاء مختلفة من البلاد؛ احتجاجا على فوز دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأمريكية.

وذكرت مجلة “تايم” الأمريكية، أن ناشطون فى كاليفورنيا دعوا سكان ولايتهم إلى احتجاجات أطلقوا عليها “Calexit”، وتعنى “خروج كاليفورنيا”، مستوحين ذلك من مصطلح “Brexit”، الذى استخدم للتعبير عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى، ولقيت الدعوات للاحتجاج انتشارا واسعا على موقع “تويتر”.

وتلقى الحملة دعما من أشخاص معروفين، أبرزهم “شيرفن بيشيفار”، أحد المستثمرين في شركة “أوبر” والذي وعد بتمويل حملة لتحويل كاليفورنيا إلى بلد مستقل إن فاز ترامب بالرئاسة.

وتعد ولاية كاليفورنيا تاريخيا معقلا مهما من معاقل الديمقراطيين وسادس أكبر اقتصاد في العالم، وقد فازت بها المرشحة الخاسرة هيلارى كلينتون، لكنها خسرت السباق الرئاسى أمام الجمهورى ترامب.

وسبق لموقع “يو إس إيه توداي” الأمريكى، أن ذكر، ‏‎‎أن محتجين غاضبين من فوز ترامب انطلقوا فى الشوارع ‏بجنوب كاليفورنيا شرق أمريكا وتسبب البعض منهم فى وقف حركة النقل وإضرار فى الممتلكات.‏

وأحرق متظاهرون دمية لـ”ترامب”، وحطموا نوافذ غرفة الأخبار لموقع “أوكلاند تريبيون”، وتظاهر مئات الطلاب فى شوارع بيركلى ‏وسان خوسيه، وأكثر من 200 شخص فى مدينة أوكلاند، وأغلقوا الشوارع مرددين هتافات هذه شوارعنا، وهذا ليس رئيسنا.‏

وأورد موقع “يو إس ويكلي” الأمريكى أن المغنية الشهيرة ليدى جاجا توجهت إلى برج دونالد ترامب حيث مقره الانتخابى فى نيويورك، ‏ورفعت لافتة مناهضة له بعد فوزه فى الانتخابات، وقالت على صفحتها بـ”تويتر” أن دونالد يفرقنا بشكل متهور.‏

وذكرت صحيفة “لوس أنجلوس تايمز” الأمريكية أن فوز “ترامب” أطلق احتجاجات غاضبة فى كاليفورنيا، وردد المحتجون عبارة “إنه ليس ‏رئيسنا” متسببين فى إغلاق الشوارع حرم الجامعة فى الولاية.‏

وأضافت الصحيفة أن المتظاهرين أعربوا عن غضبهم وحزنهم بعد إعلان فوز “ترامب” حيث انطلق ما يقدر بألفى شخص فى مسيرة تجاه جامعة ‏كليفورنيا.‏

وفى وسط مدينة لوس أنجلوس تجمع حشد من الأمريكيين الغاضبين، وشوهوا بعض الممتلكات، ورسموا على الجدران رسمًا جرافيتيًا يهين ترامب.

وقال نورمان إيزمان، ضابط شرطة بلوس أنجلوس: إن نحو 200 شخص تظاهروا بالقرب من مركز الولاية فضلا عن 50 ‏آخرين كانوا فى ميدان بيرشينج، ولم يتم اعتقال أى شخص.‏

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons