خطير : مبتزو الصنهاجي يمتلكون مقاطع أخرى أكثر فضائحية


خطير : مبتزو الصنهاجي يمتلكون مقاطع أخرى أكثر فضائحية

يبدو  أن  فصول قضية الفيديو الجنسي للمغني المغربي سعيد الصنهاجي ستعرف مزيدا من التطورات بعد الأخبار التي تحدتث عن وجود مقاطع أخرى يظعر فيها الصنهاجي  في ممارسة جنسية كاملة.

وحسب يومية الصباح  فإن الفيديو الذي انتشر أول أمس الأربعاء، لسعيد الصنهاجي، هو مقطع واحد فقد من فيديو طويل تم تقسيمه إلى ثلاثة أجزاء، وهو المقطع الأقل «سخونة » مقارنة بالمقاطع الأخرى.

وحسب اليومية فإن إحدى الفتيات التي سربت الفيديو كانت ترغب في ابتزاز الصنهاجي، وهو ما لم يرضخ له ووضع شكاية لدى مصالح الأمن التي اعتقلت واحدا من المتورطين بطنجة، ما أدى بها إلى تنفيذ تهديدها ونشرت الفيديو على أوسع نطاق.

وأشارت اليومية أن تاريخ تصوير الفيديو يعود إلى حوالي 4 سنوات، وأن المطرب الشعبي أدى مبلغا ماليا مقابل عدم نشره، وظل يعتقد أن السي دي دمر تماما، قبل أن يفاجأ بظهوره من جديد في محاولة أخرى لابتزازه، رفض الخضوع لها وقرر اللجوء إلى الأمن، وهو ما أكده ميدر أعماله لليومية عماد النجلاني، الذي قال إن الملف اليوم بين أيدي الشرطة القضائية التي ألقت القبض على أحد أفراد العصابة بطنجة، وبالتالي فهو غير مسموح له بأي تصريح في هذا الشأن حتى لا يؤثر على سير التحقيقات.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons