خطير جدًا : رجم مخمور حتى الموت في مدينة خريبكة


خطير جدًا : رجم مخمور حتى الموت في مدينة خريبكة

أحالت الفرقة المحلية للشرطة القضائية بمفوضية أمن وادي زم على الوكيل العام للملك لدى استئنافية خريبكة الخميس الماضي، أربعة موقوفين اقتصوا من مخمور برجمه حتى فارق الحياة بطريقة بشعة.

وحسب يومية الصباح في عددها ليوم غد الاثنين، فقد أثارت طريقة الاعتداء على الهالك حالة استياء كبيرة من قبل سكان حي المسيرة بالمدينة، إذ ظل ينزف دما بعد ساعة من الرشق بالحجارة.

وأوضحت الوكالة بأن النيابة العامة، أحالت الموقوفين الأربعة على قاضي التحقيق الذي قرر إيداعهم السجن المحلي بخريبكة في انتظار الشروع في استنطاقهم في تهم تتعلق بالضرب والجرح المؤديين على الموت.

واستنادا إلى مصادر متطابقة كان الهالك وهو في عقده الثالث في حالة سكر واضح بحي المسيرة بالمدينة مساء الاثنين الماضي وأثناء مرور الشباب الأربعة بالقرب منه سب أحدهم بعبارات نابية ما دفعهم إلى رشقه بالحجارة ليصاب بجروح خطيرة بمختلف أطراف جسده،كما تسببت ضربات قوية على رأسه في سقوطه أرضا، وبعدها نقل إلى المستشفى المحلي محمد الخامس بوادي زم ولفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بجروحه.

وأمرت النيابة العامة بنقل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الثاني بالعاصمة الفوسفاطية من أجل تشريحها، فيما سارعت عناصر الشرطة القضائية بمفوضية وادي زم إلى إيقاف المتورطين الأربعة ضمنهم طالب بمعهد التكوين المهني والذين أفادوا من خلال أقوالهم أن الهالك سبهم أثناء مروره بالقرب منهم،كما أوضح أحد المتهمين أنه سبق أن تعرض لطعنة سكين من قبله لما كان يهدد السكان بالسلاح الأبيض.

 

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons