حالة استنفار بوزارة الداخلية و تعليمات صارمة لـ”الولاة والعمال”


حالة استنفار بوزارة الداخلية و تعليمات صارمة لـ”الولاة والعمال”

بعد أيام فقط على الخطاب الملكي الداعي إلى إصلاح الإدارة، كشفت مصادر مطلعة أن محمد حصاد وزير الداخلية في حكومة تصريف الأعمال دعا جميع ولاة وعمال المملكة إلى القيام باجتماعات مستعجلة مع جميع مسؤولي المصالح الإدارية في الأقاليم والجهات من أجل الوقوف على المشاكل التي يتخبط فيها المواطنون في تعاملهم مع الإدارة.

وقالت “المساء” التي أوردت الخبر إن وزير الداخلية محمد حصاد بعث مذكرة إلى الولاة والعمال يحثهم على ضرورة تنزيل تعليمات الملك التي تضمنها الخطاب الملكي الأخير، محذرا في الوقت نفسه من أي تقاعس في«قضاء مصالح المواطنين الإدارية».

وأكدت مصادر الجريدة أنه مباشرة بعد الخطاب الملكي دعا حصاد الولاة والعمال إلى التعجيل باجتماعات مع المصالح الإدارية والمجالس المنتخبة لإنجاز تقييم شامل لعمل الإدارة ورصد أهم «المشاكل التي يشتكي منها المواطنون»، مؤكدة في الوقت نفسه أن وزير الداخلية أكد للعمال والولاة أن الاجتماعات جاءت بأوامر ملكية لمعالجة أعطاب الإدارة والتخفيف من الضغط الذي يمارس على المواطنين، خاصة فيما يتعلق بقضاء المصالح على المستوى المركزي.

وأبرزت المصادر نفسها أن الخطاب الملكي كان فقط مقدمة لفتح نقاش شامل حول أعطاب الإدارة، حيث أعطى الجالس على العرش تعليمات من أجل مناقشة الموضوع بشكل مفصل بما في ذلك إشراك المواطنين وجمعيات المجتمع المدني.

وعلمت «المساء» أن اجتماعات ماراطونية احتضنتها مقرات العمالات والولايات بمناطق المملكة جمعت ممثلين عن المصالح الإدارية والمنتخبة وهيئات عن المجتمع المدني انصبت بالأساس حول شكايات المواطنين الواردة على الإدارة.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons