جلالة الملك يبعث ببرقية شكر وتقدير إلى الرئيس الرواندي في أعقاب الزيارة الرسمية التي قام بها جلالته لرواندا


جلالة الملك يبعث ببرقية شكر وتقدير إلى الرئيس الرواندي في أعقاب الزيارة الرسمية التي قام بها جلالته لرواندا

بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس برقية شكر وتقدير إلى رئيس جمهورية رواندا، فخامة السيد بول كاغامي، وذلك في أعقاب الزيارة الرسمية التي قام بها جلالة الملك لجمهورية رواندا.

وجاء في هذه البرقية “يطيب لي، وأنا أغادر أجواء جمهورية رواندا، في ختام الزيارة الرسمية، التي سعدت بالقيام بها إلى بلدكم الشقيق، أن أجدد لكم أخلص عبارات الشكر والتقدير، لما أحطتموني به، والوفد المرافق لي، من حسن الاستقبال وكرم الضيافة”.

   وأعرب جلالة الملك عن ارتياحه الكبير للنتائج البناءة، التي أسفرت عنها محادثات جلالته مع الرئيس الرواندي، ولما طبعها من تطابق في وجهات النظر، تجاه مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

   كما عبر جلالته عن ثقته ب”أن هذه الزيارة ستضفي دينامية جديدة على علاقات التعاون بين بلدينا، خاصة بفضل الاتفاقيات الهامة التي تم التوقيع عليها في مختلف المجالات”، مؤكدا جلالته حرصه القوي على “مواصلة العمل سويا مع الرئيس الرواندي، من أجل الارتقاء بهذه العلاقات إلى مستوى شراكة استراتيجية متجددة ونموذجية، تستجيب لتطلعات شعبينا الشقيقين، وتسهم في الجهود المبذولة لتحقيق التنمية المستدامة وترسيخ الأمن والاستقرار في قارتنا الإفريقية، ورفع مختلف التحديات التي تواجهها”.

  وخلص جلالة الملك إلى القول ” وإذ أجدد لكم أخلص عبارات الشكر والامتنان، فإني أرجو أن تتفضلوا، فخامة الرئيس وأخي العزيز، بقبول أسمى عبارات تقديري”.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons