جلالة الملك يبعث ببرقية شكر وامتنان إلى الوزير الأول الإثيوبي في ختام الزيارة الملكية لبلاده


جلالة الملك يبعث ببرقية شكر وامتنان إلى الوزير الأول الإثيوبي في ختام الزيارة الملكية لبلاده

بعث صاحب الجلالة الملك محمد السادس، برقية شكر وامتنان إلى فخامة السيد هايلي مريم ديساليغني الوزير الأول لجمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية في أعقاب الزيارة الرسمية التي قام بها جلالته لهذا البلد.

وجاء في هذه البرقية ” يطيب لي في ختام الزيارة الرسمية، التي قمت بها لبلدكم الشقيق، أن أتوجه إلى معاليكم، ومن خلالكم إلى حكومة وشعب جمهورية إثيوبيا، بأصدق عبارات الشكر، على حسن الاستقبال وكرم الضيافة التي أحطتموني بها، وأعضاء الوفد المرافق لي، خلال مقامنا ببلدكم العريق”.

وبهذه المناسبة، أعرب جلالة الملك، عن عميق ارتياحه للنتائج الإيجابية، التي أسفرت عنها المباحثات التي أجراها، مع الوزير الأول الإثيوبي، بخصوص مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، مؤكدا جلالته أن الاتفاقيات الهامة التي تم توقيعها، ستساهم في إعطاء دفعة جديدة لعلاقات التعاون بين البلدين.

كما أكد جلالة الملك حرص جلالته القوي على مواصلة العمل سويا مع الوزير الأول الإثيوبي، من أجل تعزيز العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، والارتقاء بها إلى مستوى شراكة متميزة، بما يخدم المصالح المشتركة للشعبين الشقيقين، ويساهم في النهوض بالتنمية البشرية والاقتصادية، وترسيخ الوحدة والتضامن بين الشعوب الإفريقية.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons