بلاغ “رومانسي” لـ”إدريس لشكر” ما أحلى بنكيران و ما أحلى كرسي الوزارة


بلاغ “رومانسي” لـ”إدريس لشكر” ما أحلى بنكيران و ما أحلى كرسي الوزارة

ثمن المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية نتائج اللقاء التشاوري مع رئيس الحكومة المعين، عبد الإله ابن كيران، معبرا عما أسماه “وعيه التام بحجم التساؤلات المطروحة” من طرف مناضلاته ومناضليه، ومن طرف الرأي العام، حول آفاق العمل السياسي.
وأضاف بلاغ للمكتب السياسي، عقب اجتماعه ، إثر اللقاء التشاوري الذي جمع عبد الإله ابن كيران بالكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، إدريس لشكر، ورئيس اللجنة الإدارية للحزب، الحبيب المالكي، أنه يتابع مشاورات تشكيل الحكومة، مع باقي الأحزاب، عن كثب، من أجل استكمال الصورة، مؤكدا على الأولوية التي ينبغي أن تحظى بها البرامج والمواقف والمشاريع بهدف تحصين الاختيار الديموقراطي، والتفعيل الأمثل للدستور، والاستجابة إلى مطالب الجماهير الشعبية وطموحاتها، على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons