بالفيديو و الصور : السيارة المغربية التي أدهشت ضيوف المغرب بـ”كوب 22″ بمراكش


بالفيديو و الصور : السيارة المغربية التي أدهشت ضيوف المغرب بـ”كوب 22″ بمراكش

قدمت الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك، سيارة الشحن الجديدة (بيكوب) الإلكترونية المغربية الصنع مائة بالمائة، مساء الثلاثاء 08 نونبر على هامش مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ بمراكش.

وتم إزاحة الستار عن السيارة التي باتت جاهزة للاستعمال، وأيضا عن تصميمها الميكانيكي الداخلي، وهي عبارة عن أول سيارة شحن تعمل بالطاقة الكهربائية فقط، دون حاجة إلى الوقود.

وقد قدم مسؤولون من فريق العمل المغربي الذي أشرف على هذه الشاحنة الصغيرة، معطيات وشروحات سواء حول الطبيعة التقنية للمشروع، أو مميزاته الميكانيكية والعملية، وقد أطلق عليها إسم ASLAN.

وفي هذا السياق، قال محمد بنعودة مدير عام الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك، إن “أسلان” الذي انطلق إنجازها قبل سنة، يعد ثمرة جهد مجموعة من الخبراء والمهندسين والمصممين المغاربة، مضيفا أنه صمم وفقا معايير تحافظ على البيئة وتقتصد الطاقة. وأبرز بنعودة أن إنجاز هذه العربة يندرج في إطار دينامية تنهل من الرؤية الملكية الرامية إلى تعزيز التنمية المستدامة، وجعل المغرب منصة صناعية وتكنولوجية رائدة، ونموذجا في الحفاظ على البيئة.

وتتوفر ASLAN على بطاريات شحن مثبتة أسفل مقاعد القيادة، وهي بطارية قابلة للشحن، يمكنها أن تؤمن مسافة سير ما بين 180 و200 كلم.

ومن بين مميزات هذه السيارة، كونها قادرة على السير بسرعة قد تصل إلى أكثر من 120 كلم في الساعة، وتصل حمولتها إلى حوالي 800 كلغ، كما أنها تقدم معلومات عن موقعها الجغرافي عن بعد، وكذا المسار الذي قطعته، كما أنها تتوفر على نظام خاص للتحكم عن بعد لضبط معايير السلامة أثناء تحركها.

وبخصوص الجانب التقني، أبرز رئيس قسم حظيرة السيارات في الشركة الوطنية للنقل واللوجستيك، سليمان العمراني، أن العربة من حيث الشكل، تزاوج بين الجانب التقني والدينامي، والذي يسمح لها بالاستفادة من طاقتها كاملة، دون أن تتأثر بعوامل خارجية كالرياح وأشعة الشمس، إضافة إلى محرك تفوق طاقته حاجة السيارة.

وأضاف أن العربة تتميز أيضا بقدرة كبيرة على الشحن، بحوالي 19 كيلواط في الساعة، وبطارية قابلة للشحن المنزلي بقدرة 220 فولت دون الحاجة إلى أجهزة إضافية.

 

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons