المناطق المجاورة لـ”أزيلال” في عزلة تامة بسبب الأمطار


المناطق المجاورة لـ”أزيلال” في عزلة تامة بسبب الأمطار

تعيش جماعة تاكلفت بإقليم أزيلال، والمناطق المجاورة في عزلة تامة منذ مساء الأحد ، بسبب الأمطار التي عرفتها المنطقة والتي تسببت في ارتفاع منسوب الماء بوادي العبيد، مما جرف معه المسلك المؤقت الذي وضعته السلطات المختصة لفك العزلة عن المنطقة، بعد حادث انهيار القنطرة الحديدية الوحيدة المتواجدة على وادي العبيد، وكذلك غمر قنطرة صغيرة بالأوحال والأحجار في اتجاه مدينة القصيبة. 

وكشفت مصادر إعلامية محلية ،أن المنطقة تعيش عزلة تامة بسبب أمطار الخير التي عرفتها، وفي غياب مسالك أخرى كمنفذ للمنطقة إلى المناطق المجاورة خصوصا أزيلال وبني ملال، في غياب قنطرة إغاثة تربط بين جماعة واويزغت وجماعة تاكلفت بإقليم أزيلال، خصوصا وأن موسم الأمطار على الأبواب مما ينذر بمزيد من العزلة في غياب هذه القنطرة. 

وأضافت المصادر ذاتها، أن المصالح المختصة قامت بفتح الطريق الرابطة بين منطقة تاكلفت وإقليم بني ملال، فيما لا تزال الطريق في اتجاه مدينة أزيلال مرورا بواويزغت مقطوعة بسبب ارتفاع منسوب مياه وادي العبيد.

وجدير بالذكر، أن القنطرة الحديدية المتواجدة على وادي العبيد عند النقطة الكيلومترية 100+46 من الطريق الجهوية رقم 306 الرابطة بين جماعة واويزغت وجماعة تاكلفت بإقليم أزيلال، تعرضت لانهيار تام يوم الاثنين الماضي 31 أكتوبر 2016 بسبب مرور شاحنة من الحجم الكبير محملة بالرمال.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons