الدار البيضاء : توقيف فرنسي بتهم النصب والاحتيال على أزيد من 100 ضحية


الدار البيضاء : توقيف فرنسي بتهم النصب والاحتيال على أزيد من 100 ضحية

أوقفت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أنفا بالدار البيضاء، أول أمس الأربعاء، مواطنا فرنسيا للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالنصب والاحتيال على أكثر من 100 ضحية.  

وحسب بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني فإن المشتبه به، البالغ من العمر 39 سنة والذي يسير مركزا للنداء بمدينة الدار البيضاء،ويوجد حاليا في وضعية إقامة غير قانونية بالمغرب، كان قد نشر إعلانا احتياليا على موقع إلكتروني متخصص في الإشهار والتسويق، يتضمن عرضا وهميا بتوفير فرص عمل وتكوين متخصص، شريطة تقديم المرشحين لمبلغ مالي قدره 500 درهم كواجبات لصندوق الضمان الاجتماعي.  

وأوضح المصدر نفسه أن عدد الضحايا الذين استمعت لهم مصالح الأمن بلغ 100 ضحية، وأكدوا أنهم قدموا مبلغ الاتفاق وقاموا بتعبئة استمارة معلومات منحتها لهم الشركة التي يسيرها المشتبه فيه، لكنهم لم يحصلوا في المقابل على مناصب العمل. وأضاف البلاغ أن مصالح الأمن أوقفت في إطار نفس القضية أحد مستخدمي مركز

النداء، وهو من جنسية مغربية، وذلك للاشتباه في تورطه بهذه الأفعال الإجرامية. وأشار إلى أنه تم إخضاع المشتبه فيه الرئيسي ومساعده لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons