أمطار عاصفية وفيضان أودية بمناطق الجنوب الشرقي


أمطار عاصفية وفيضان أودية بمناطق الجنوب الشرقي

غرقت شوارع و أزقة بالمياه قبل قليل في مدينة الرشيدية ، وفاض وادي زيز والواد لحمر، وقطعت الطرق المؤدية إلى الرشيدية على مستوى قرى جماعة مدغرة نحو أرفود.

كما تسببت الأمطار في انقطاع الطريق الرابطة بين تنجداد ومدينة أرفود لساعات بفعل فيضان شعاب وأودية وجرف واد ألنيف بالمنطقة الحدودية سيارة من نوع الدفع الرباعي.


وارتباطا بالتساقطات المطرية بمناطق الجنوب الشرقي، وفي عز الحملة الانتخابية،  قضى وزير الخارجية، صلاح الدين مزوار الأمين العام لحزب التجمع الوطني الأحرار، ووزير الاقتصاد والمالية، محمد بوسعيد، إلى جانب الرياضية العالمية نوال المتوكل، ساعات عصيبة،  وهم عالقون بمنطقة جبال الأطلس الكبير الشرقي  بأمسمرير بسبب ارتفاع منسوب  سيول وادي دادس بعد التساقطات المطرية التي عرفتها مناطق متفرقة من إقليم تنغير منذ منتصف نهار يوم الخميس الماضي.

وكان صلاح الدين مزوار، في زيارة للمنطقة ضمن الحملة الانتخابية للحزب بالإقليم دعما للائحة «الحمامة». وظلت القافلة الانتخابية حسب مصادرنا، محاصرة بجبال الأطلس الكبير الشرقي بعد انقطاع الطريق الجهوية رقم 704، الرابطة بين بومالن دادس وأمسمرير ومضايق دادس طيلة مساء اليوم ذاته، ليتم إرجاء مواصلة الحملة إلى يوم آخر.

وحمل مجموعة من المستشارين و البرلمانيين من حزب  الحمامة المسؤولية لرئيس جهة درعة تافيلالت الحبيب الشوباني وقوفه ضد مشروع إصلاح  المسلك الطرقي  بين أمسمرير  وبومالن دادس.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons