أخنوش يعود لـ”الشونطاج” .. يُطالب بـ”الوزارات الاستراتيجية” في حكومة بدون شباط و لشكر


أخنوش يعود لـ”الشونطاج” .. يُطالب بـ”الوزارات الاستراتيجية” في حكومة بدون شباط و لشكر

أفادت جريدة “الأحداث المغربية”، نقلا عن مصدر قالت إنه “مقرب” من عزيز أخنوش، الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، أن الحزب “يشترط” للمشاركة في الحكومة المقبلة استبعاد حزبي “الاستقلال” و”الاتحاد الاشتراكي” للقوات الشعبية.

ومن ضمن شروط حزب “الحمامة” أيضا، وفق ما أوردته الجريدة في عدد الغد، الجمعة 11 نونبر الجاري، تولي تدبير “الوزارات الإستراتيجية”.

وأوضح المصدر ذاته أن حزب عزيز أخنوش لديه الآن “خطة كاملة لتركيبة الحكومة وعدد الحقائب التي يجب أن تضمها”، وقال: “لقد كنا في التجربة السابقة وعلينا ان نقول ان ايجابيات هذه التجربة كانت اقل بكثير من سلبياتها”، حسب تعبيره.

ووفق المصدر عينه، فإن القيادي التجمعي وعد بتقليص عدد الحقائب الوزارية لتجميع عدد من القطاعات الوزارية، بهدف خدمة أهداف المخططات التي أطلقها المغرب.

واعتبر القيادي المذكور أن سعي حزب التجمع الوطني للأحرار إلى تولي “الحقائب الاستراتيحية” أمر “مشروع”.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons