إجراءات أمنية صارمة و غير مسبوقة في المغرب


إجراءات أمنية صارمة و غير مسبوقة في المغرب

كشفت مصادر إعلامية أن الإدارة العامة للأمن الوطني، ستزيد من إجراءاتها الأمنية، لتعزيز الخطط الأمنية الحالية، بعد حملة “زيرو كريساج” التي زلزلت الفايسبوك في الآونة الأخيرة.

وحسب المصادر ذاتها، ستنعقد بمختلف ولايات الأمن بالمغرب إجتماعات تنسيقية لمناقشة، بعض التعليمات الأمنية الجديدة التي أصدرتها الإدارة العامة للأمن الوطني، بعد الحملة الفايسبوكية “لزيرو كريساج” والتي بث على إثرها ناشطون على الفايسبوك مقاطع إعتداءات خطيرة تحت التهديد بالسلاح الأبيض.

وأفادت نفس المصادر  أن الإستراتيجية الأمنية الحالية أعطت نتائج جد مشرفة، لكن ظهور بعض الصور لشباب وهم يحملون سيوفا وسكاكين على الفايسبوك، وبث مقاطع فيديو لحالات سرقة تحث التهديد بالسلاح الأبيض، أعطى الإنطباع عن فشلها، وهذا غير صحيح، بل يتم دراسة تدابير جديدة ستزيد من فعالية الإستراتيجية الحالية وليس تغييرها، وأن الإدارة العامة للأمن الوطني إستبقت ما يسمى بحملة “زيروكريساج” عبر تعيينات وتنقيلات أمنية جديدة بالإضافة إلى فرق أمنية خاصة، في بعض المدن وينتظر أن تهم جميع ولايات الأمن في المغرب.

وعرفت مجموعة من المدن المغربية، خلال الآونة الأخيرة، ارتفاعا كبيرا في معدل الجريمة وتوالي عمليات السطو والسرقة تحت التهديد بالسلاح الأبيض، ما دفع مجموعة من النشطاء على مستوى مواقع التواصل الاجتماعي إلى شن حملة، بداية من الأسبوع الجاري، تحت شعار: “زيرو- كريساج”، تنديدا بهذه الأعمال الإجرامية ومطالبة بالتدخل الأمني السريع للحد من هذه الظاهرة.

مقالات ذات صلة

Show Buttons
Hide Buttons